خطورة تقبيل الطفل الرضيع من فمه

الكثير من النساء يقبلون أطفالهم الرضع من فمهم وخاصة في الأشهر الثلاثة الأولى, ولكنها من أبرز الأخطاء الشائعة عند التعامل مع الأطفال من العادات الشائعة ,فقد تكون السبب في إصابة الطفل بالأمراض الكثيرة ، فهذه القبلة كفيلة بأن تنقل إليه الأمراض التي يعاني منها الأبوان , ومن مخاطر هذه القبلة :

 

 

 

1- حدوث التهاب فطري باللسان ينتشر بين اللثة وينتشر في جميع أنحاء فم الطفل .

2- انتقال ميكروبات مثل مجموعة الميكروبات العنقودية وهي ميكروبات موجودة في فم الإنسان بصورة طبيعية حتى ولو كان سليما وعن طريق القبلة تنقل للطفل ولمناعته الضعيفة فتسبب له الأمراض.

3-  التهاب الحلق والفم و اللوزتين , وعندما يكبر الطفل ويبلغ عمره مثلا عامين تكون لها مضاعفات كبيرة على القلب أو التهابات متكررة في الكليتين

4- ومن الأمراض التي تنتشر عن طريق التقبيل مرض الحمى الشوكية وهي تنتشر أيضا عن طريق ميكروبات موجودة بصفة طبيعية في فم الإنسان.

 

 

خطورة تقبيل الطفل من فمه

 

 

5- بالإضافة الى الأمراض الفيروسية مثل الزكام والرشح , ويجب عدم الاستهانة بها لأنها قد تصيب الخلايا المبطنة لخلايا المخ وينتج عنها ارتفاع شديد جداً في درجة الحرارة يصعب السيطرة عليها وتؤدي إلى تشنجات عند الطفل .

6- كذلك فيروس التهاب الغدة النكفية (أبو اللكيم) وكذلك الحصبة الرمادية والألمانية تنتقل كفيروس عن طريق القبلة .

7- هناك قبلة ملوثة بخلايا صديدية من فم بالغ وتنتقل للطفل عن طريق القبلة فإنها تؤدي إلى حدوث نزلة معوية.

8- فهناك الفيروسات الكبدية ومنها الفيروس A وهو ينتقل للطفل عن طريق القبلة في حالة إذا كان الذي قبله حاملا هذا الفيروس .

** لذا فلابد من الابتعاد تماما عن هذه القبلة , فالقبلة الصحيحة للطفل هي القبلة على يد الطفل وجبهته , لأن الميكروب على يد الطفل أو جبهته يموت.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *